نعت غادة والي وزيرة التضامن الاجتماعي، اليوم الثلاثاء، الفنانة الكبيرة آمال فريد والتي وافتها المنية، صباح اليوم عن عمر ناهز الـ٨٠ بعد صراع مع المرض.

 

وكانت غادة والي قد وجهت بتوفير أعلى مستويات الرعاية الصحية للفنانة، كانت تقيم في إحدى دور المسنين التابعة للوزارة، وتدهورت حالتها الصحية خلال الساعات الماضية.

 

وتواصلت الوزيرة مع الدكتور أشرف زكي نقيب المهن التمثيلية امس الاثنين لعمل كافة الترتيبات اللازمة والتواصل مع أسرتها حيث تم نقلها إلى العناية المركزة بمستشفى شبرا العام وعلاجها على نفقة الدولة حتى لفظت أنفاسها الأخيرة هناك.

 

وقالت والي إن الفنانة الكبيرة استطاعت أن تترك بصمة مؤثرة في السينما المصرية رغم قصر عمرها الفني، كما نجحت في تقديم دور الفتاة الرقيقة في العديد من الأفلام من الأفلام المصرية.

 

ولدت آمال فريد عام 1938 وتخرجت في كلية الآداب، وقدمها المخرج عز الدين ذو الفقار كوجه جديد في فيلم "موعد مع السعادة" ببطولة فاتن حمامة وعماد حمدي عام 1954، كما منحها المخرج حلمي رفلة دور البطولة في فيلم "ليالي الحب" عام 1955 أمام الفنان عبد الحليم حافظ، وفي العام التالي شاركته بطولة فيلم "بنات اليوم" من إخراج هنري بركات.

 

كما شاركت الممثل الكوميدي إسماعيل ياسين 4 أفلام هي "إسماعيل ياسين في جنينة الحيوانات" و"إسماعيل ياسين في الطيران" و"إمسك حرامي" و"حماتي ملاك"؛ ليلمع نجمها في خمسينات وستينات القرن الماضي قبل أن تتفرغ لحياتها الأسرية.