كشف السفير محمد حجازي، عضو المجلس المصري للشؤون الخارجية، عن أسباب تأجيل الاجتماع الثلاثي الفني لسد النهضة على مستوى وزراء الري لمصر وإثيوبيا والسودان، الذي كان مقررًا انعقاده في القاهرة على مدار يومي 18 و19 يونيو الجاري.

وقال «حجازي»، في تصريح لفضائية «دي إم سي»، اليوم الإثنين، إنه من المقرر انعقاد الاجتماع الفني للدول الثلاث، خلال أسبوع من تاريخ رد المكتب الاستشاري الفرنسي على الاستفسارات المقدمة له حول إنشاء السد الإثيوبي.

وأوضح أن المكتب الاستشاري لم ينته بعد من دراسة الاستفسارات المقدمة إليه والرد عليها، متابعًا أنه فور تقديمه تقريرًا بما انتهى إليه سيتم عقد الاجتماع الفني للدول الثلاث لبحث ردود الشركة الفرنسية.

وذكر أن الاجتماع التساعي الثالث لسد النهضة على مستوى وزراء الخارجية والري ورؤساء المخابرات لمصر وإثيوبيا والسودان، المقرر انعقاده في القاهرة في 17 و18 يوليو المقبل، سيبحث مخرجات الاجتماع الثلاثي.