استنكرت نقابة الأطباء بالإسكندرية، اليوم، اعتداء مجموعة من أمناء الشرطة على أطباء فى مستشفى المطرية العام، وذلك فى بيان رسمى من مجلس النقابة الفرعية بالإسكندرية.

وقال البيان "تابع مجلس نقابة الأطباء بالإسكندرية ما حدث من خرق لكل القوانين حيث اعتدى مجموعة من أمناء الشرطة على أطباء مستشفى المطرية التعليمى الذين تمسكوا بأخلاقيات المهنة ورفضوا الاستجابة وتزوير تقرير طبى لأحدهم".

وأضاف البيان "المجلس إذ يعبر عن غضبه لما حدث ويطالب كل الجهات المعنية بسرعة التحقيق واتخاذ الإجراءات الفورية التى تحفظ للأطباء المعتدى عليهم حقوقهم الكاملة وتعيد لكرامة المهنة قدرها الذى أهدر على يد مجموعة غاشمة حاولت سلطتها بطريقة فاسدة".

وأعلن المجلس تضامنه الكامل مع مجلس نقابة أطباء مصر فى القرارات التى سيتخذها فى اجتماعه الطارئ العاجل الذى سيعقد اليوم لاستعادة كرامة الأطباء وكرامة المهنة التى أهدرت على يد من يفترض فيهم حمايتها والدفاع عنها ويعلن المجلس انعقاد مستمر حتى جل هذه المشكلة".