دافع النائب محمد السويدي رئيس ائتلاف دعم مصر صاحب الأغلبية بمجلس النواب، عن موقف الائتلاف بعد التوسع الذي شهده حزب مستقبل وطن وانضمام عشرات النواب لهيئته البرلمانية.

ورفض الاتهامات الموجهة للائتلاف التي تعتبره غير قادر على السيطرة على الأحزاب وعلى النواب الأعضاء فيه.

وأكد السويدي أن ائتلاف دعم مصر ائتلاف سياسي تحت القبة المجلس ومستمر في عمله ولن يتحول إلى حزب سياسي، لافتا إلى أن حزب مستقبل وطن موجود داخل الائتلاف، مشيرا إلى أن الائتلاف يضم ٤٠٠ نائب وبإجمالي ٦ أحزاب سياسية مختلفة الأيدلوجية.

وأضاف السويدي خلال كلمته التي ألقاها، خلال اجتماع المكتب السياسي، ان ائتلاف دعم مستمر في مسيرته في دراسة مشروعات القوانين، وتفعيلها وإقرارها تحت قبة المجلس، ومتواصل مع الشباب من خلال الجامعات.