40 نائبا من المصريين الأحرار يشاركون فى حفل إفطار الحزب..

شهدت الأيام الأخيرة إعادة ترتيب المشهد الحزبى والبرلمانى وإجراء تغييرات وحركة تنقلات أدت إلى حصول حزب مستقبل وطن على الأغلبية تحت قبة المجلس.

وأعلن نائب رئيس حزب مستقبل وطن، علاء عابد، تخطى الحزب النسبة المطلوبة لتشكيل الأغلبية البرلمانية، قائلا: «تجاوز عددنا 350 نائبا وأصبحنا حزب الأغلبية وسنتصدر المشهد».

وبشأن انسحاب حزب مستقبل وطن من ائتلاف «دعم مصر» قال عابد فى تصريحات خاصة لـ«الشروق» على هامش حفل افطار الحزب أمس بأحد فنادق القاهرة: «لم نتخذ قرارا بهذا الشأن حتى الآن».

كانت عضو المكتب السياسى لائتلاف دعم مصر مارجريت عازر، أكدت فى تصريحات سابقة لـ «الشروق» أن توسعات حزب مستقبل وطن لا تهدد الائتلاف، مضيفة: «ما المانع فى وجود حزب قوى وائتلاف قوى.. لا يوجد مانع والتعددية ظاهرة صحية».
من جهته، أكد مصدر برلمانى رفيع انهيار فكرة تأسيس حزب سياسى جديد والذى عرف إعلاميا باسم «حزب الرئيس»، متابعا: «سيكون حزب مستقبل وطن هو الأغلبية وحزب الوفد هو المعارضة، ولسنا بحاجة لإنشاء حزب جديد أو تحول الائتلاف لحزب».

وشهد حفل الإفطار غياب قيادات ائتلاف «دعم مصر» عدا النائب صلاح حسب الله، كما شارك وزير شئون مجلس النواب، عمر مروان، ووكيلا مجلس النواب، السيد الشريف وسليمان وهدان، ورجل الأعمال أحمد أبو هشيمة، ووزير الأوقاف محمد مختار جمعة.

وأعلن رئيس حزب مستقبل وطن أشرف رشاد، فى كلمته خلال الحفل، انضمام حملة «كلنا معك من أجل مصر» للحزب، قائلا: «نجدد البيعة للرئيس القائد والبطل والزعيم عبدالفتاح السيسى»، مشيدا بالقرارات الجريئة الصعبة التى اتخذها.

وأكد الأمين العام الجديد لحزب مستقبل وطن حسام الخولى الذى تقدم باستقالته أخيرا من حزب الوفد أن الهدف من دمج الحزب مع جمعية من أجل مصر، هو خروج الآلاف من الشباب السياسى الواعى للساحة السياسية، متعهدا خلال كلمته فى حفل إفطار الحزب، بالعمل الجديد والوصول لكل ربوع مصر بشباب الحزب ونوابه، ليكون اسما على مسمى «مستقبل وطن»، لافتا إلى أن الشباب هم الأمل، متعهدا بانتشار الحزب فى مصر وكل النجوع والقرى.

وتصدر نواب حزب المصريين الأحرار المشهد الاحتفالى، حيث شارك فى الافطار «محمد المسعود، وطارق رضوان، وإيهاب الطماوى، ورياض عبدالستار، وميرفت موسى، وإيناس عبدالحليم وآخرين»، رغم تهديدات رئيس الحزب بفصلهم حال حضورهم حفل الإفطار.

وقال النائب محمد المسعود إن عدد النواب الحاضرين من المصريين الأحرار تجاوز 40 نائبا، متابعا: «وهم لم يتقدموا باستقالات رسمية من الحزب حتى الآن، لكنه أكد فى الوقت نفسه اتخاذ قرار من النواب بالانتقال لحزب مستقبل وطن، والعمل تحت مظلته من أجل مصر».

وقال مصدر من نواب المصريين الأحرار المنتقلين لمستقبل وطن: «هذا قرار اتخذناه من أجل مصر للعمل لدعم الدولة المصرية فى الوقت الحالى، والعمل تحت مظلة كبيرة واحدة».