أكد المهندس شريف حبيب محافظ بنى سويف أن المحافظة أعدت تصورا لتنمية المنطقة المحيطة بمحور عدلى منصور، مشيرا إلى أهمية وجود خطة واضحة لتعظيم الاستفادة من هذه المنطقة الواعدة استثماريا، وأهمية السبق بالتخطيط لمنع حدوث عشوائية بمحيط منطقة أكبر محور تنموى يجرى تنفيذه على أرض المحافظة والذى تنفذه الهيئة الهندسية للقوات المسلحة بمعدلات تنفيذ قياسية تخطت حتى الآن حاجز الـ 50%.

جاء ذلك خلال الاجتماع الذى عقد اليوم بمقر هيئة المجتمعات العمرانية، فى حضور الدكتور عاصم عبد الحميد الجزار نائب وزير الإسكان للتخطيط العمرانى ورئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للتخطيط العمرانى، وبعض المختصين من موظفى الهيئة، وبمشاركة وفد مرافق لمحافظ بنى سويف يضم المهندسة نهى خاطر مدير المكتب الفنى، والمهندس ناصر فراج مدير عام الطرق، والمهندسة لمياء جلال مدير عام مكتب خدمة المستثمرين، والمهندسة نانسى ابراهيم مدير التخطيط العمرانى بالمحافظة.

تم استعراض خطة المحافظة والتصور التخطيطى الذى أعدته المحافظة لتنمية المنطقة المحيطة لمحور عدلى منصور، وذلك فى مجالات استثمارية عديدة عقاريا وتجاريا وغيرها من القطاعات، والتى تهدف لتحقيق تنمية عمرانية اقتصادية للمنطقة وإتاحة آفاق جديدة ومتنوعة على أرض المحافظة ونقلة نوعية اجتماعيا واقتصاديا من خلال جذب العديد من الاستثمارات وتوفير فرص عمل عديدة لأبناء المحافظة، وكخطوة استباقية لمنع ظهور عشوائيات بالمنطقة المحيطة للمحور.

 وخلال الاجتماع تم بحث آليات ومتطلبات الدفع بكافة الإجراءات اللازمة لمشروع المدينة الصناعية الزراعية العمرانية والمزمع إنشاؤه على مساحة 69 ألف فدان بالظهير الصحراوى لمركزى ببا والفشن، وذلك للمضى قدما فى هذه الخطوات التى تكون الهيئة طرفا رئيسيا فيها، وفى إطار السعى لتنفيذ خطوات أسرع لمراحل المشروع وهو من المشاريع العملاقة والقومية التى تحتاج إلى اجراءات ودراسات متشابكة بين العديد من الجهات الحكومية.

 وأشار المحافظ إلى موافقة الحكومة على المشروع فى اجتماع اللجنة الوزارية للإنتاج بمجلس الوزراء فى ديسمبر 2016 برئاسة السيد المهندس رئيس مجلس الوزراء وحضور وزراء الإنتاج الخربى والاستثمار والصناعة والزراعة والصحة، والتى وافقت بالإجماع على المشروع وتشترك فى تنفيذه مع المحافظة مجموعة وزارية مختصة، ونجحت المحافظة فى تنفيذ عدد من الخطوات والاجراءات العملية فى المشروع.

واستعرض المحافظ التصور العام للمشروع والخطة المتكاملة التى تم اعدادها فى هذا الشأن، والتى تحوى العديد من الدراسات الشاملة والمتكاملة التى أعدتها المحافظة مثل الدراسات الزراعية والمالية والقانونية والاقتصادية والجيولوجية والطبوغرافية لموقع المشروع، بالإضافة إلى المخطط الاستراتيجى والدراسات البيئية للمشروع وغيرها، فضلا عن مناقشة خريطة الموقع التى توضح مقوماته ومحدداته.

وتم استعراض الاطار التخطيطى للمحافظة والذى يحتوى على الانشطة الرئيسية التى يمكن أن تمتلك فيها بنى سويف ميزات نسبية، حيث يعتبر نشاط تصنيع النباتات الطبية والعطرية من الأنشطة الأساسية واحدى المقومات النوعية المتوافرة للمحافظة بالإضافة إلى أنشطة التصنيع الزراعى المتعددة، حيث أن المحافظة من المحافظات المتميزة فى قطاع الزراعة، ومعظم الأنشطة الحياتية تدور فى هذا النطاق.

كما ناقش الاجتماع طرح المقترحات وآليات تذليل عدد من مشكلات التخطيط العمرانى بالمحافظة، خاصة فيما يتعلق بالمخطط الاستراتيجى العام، والمخططات التفصيلية والأحوزة العمرانية وغيرها، حيث تمت مناقشة عدد من الإجراءات التنسيقية والفنية اللازمة لتوفير الحلول والبدائل الفنية لبعض المشكلات فى هذا الصدد.