قال خالد بدوي، أمس الثلاثاء، إن برنامج الطروحات الحكومية بالبورصة المصرية يسير بخطوات سريعة ومنضبطة، حيث أوشك على الانتهاء ومن المتوقع أن يكون جاهزا بنهاية الشهر الجاري على أن يتم البدء في الطرح الفعلي بالسوق خلال شهر يونيو المقبل.

جاء ذلك خلال حفل السحور السنوي الذي نظمته الجمعية المصرية للاستثمار المباشر، اليوم الثلاثاء، على شرف وزير قطاع الأعمال العام لمناقشة المستجدات التي تؤثر على مناخ الاستثمار في مصر، وذلك بحضور عدد كبير من ممثلي كبريات الشركات الاستثمارية والمؤسسات المالية في مصر والمنطقة العربية، ولفيف من خبراء المال والاستثمار ومقدمي الخدمات الاستشارية في كافة المحالات بمصر.

وأضاف الوزير أنه يتم حاليا عقد الجمعيات العمومية للشركات التابعة لوزارة قطاع الأعمال، وتم بالفعل الحصول على موافقات الجمعيات على برنامج الطروحات، وستكون آخر جمعية عمومية يوم 27 مايو الجاري وبعدها ستكون الشركات جاهزة للطرح سواء التي سيتم طرحها للمرة الأولى بالبورصة أو الشركات المدرجة بالفعل وسيتم زيادة النسبة المطروحة منها.

وأكد أن برنامج الطروحات الحكومية تأخر كثيرا لذلك يتم اتخاذ خطوات سريعة لتنفيذه ويتبقى الحصول على موافقات الجمعيات العمومية للشركات المتبقية وهي "مصر للألومنيوم" و"الشرقية للدخان"، مشيرا إلى أنه تم فتح قنوات اتصال مباشر مع القطاع الخاص والشركات الاستثمارية لبحث المشاركة في برنامج الطروحات وفصل الملكية عن الإدارة بعيدا عن التعقيدات.

وأوضح بدوي أن مشاركة المستثمرين في برنامج الطروحات الحكومية متاح للجميع سواء مستثمر أجنبي أو محلي وليس هناك جهة معينة أو جنسية محددة للمشاركة، وذلك بهدف توسيع الملكية وتحسين نشاط البورصة المصرية وزيادة حجم التداول بها.