قال أحمد أبو زيد المتحدث باسم وزارة الخارجية اليوم السبت، إن وزير خارجية التشيك لوبومير زاوراليك، الذي يقوم حاليا بزيارة رسمية إلي القاهرة، سيبحث مع وزير الخارجية سامح شكري سبل دفع العلاقات الثنائية في كل المجالات.


ووصل وزير خارجية التشيك، مساء اليوم السبت، إلى القاهرة، على رأس وفد رفيع المستوى يضم نائب وزير الدفاع التشيكي ومسؤولين حكوميين ووفد من القطاع الخاص التشيكي يضم 30 رجل أعمال، في زيارة تستمر حتى الأول من فبراير المقبل.

وأضاف أبو زيد، في بيان، أن وزير خارجية التشيك سيلتقي خلال الزيارة مع عدد من المسؤولين المصريين لبحث سبل تعزيز العلاقات الثنائية في المجالات الاقتصادية والتجارية والاستثمارية.

وأشار إلى أن المباحثات التي سيقوم بها وزير الخارجية التشيكي ستتناول كذلك تبادل وجهات النظر حول القضايا الإقليمية والدولية.

كان وزير الخارجية سامح شكري زار براج في شهر أبريل الماضي، حيث بحث أوجه التعاون الثنائي بين مصر والتشيك، وعلاقة مصر بتجمع الفيشجراد (التشيك والمجر وبولندا وسلوفاكيا).

ويبلغ حجم التبادل التجاري بين مصر والتشيك نحو 550 مليون دولار وفقاً لإحصائيات عام 2014، حيث تحتل مصر المركز الثالث في قائمة الشركاء التجاريين للتشيك في المنطقة بعد كل من إسرائيل والإمارات العربية المتحدة.

وشهد التعاون الثنائي بين مصر والتشيك في المجال السياحي نمواً ملحوظاً، حيث بلغ عدد السائحين التشيك الوافدين إلى مصر نحو 135 ألف سائح خلال عام 2015 وذلك بزيادة قدرها 7 % مقارنة بعدد السائحين في عام 2014 والذي بلغ نحو 125 ألف سائح.