طالب الرئيس عبد الفتاح السيسي خلال لقائه بنظيره السوداني عمر البشير، على هامش القمة الأفريقية بأديس أبابا، بضرورة الأعداد الجيد لعقد اللجنة العليا المشتركة بين مصر والسودان على مستوى القمة لضمان تحقيق النتائج المرجوة.

 

ويشارك الرئيسان المصري والسوداني في القمة الأفريقية السادسة والعشرين والتي انطلقت اليوم في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا.
 

 

وقال المتحدث باسم الرئاسة علاء يوسف، في بيان، إن السيسي أكد خلال اللقاء، على أهمية الارتقاء بالعلاقات المصرية السودانية في مختلف مجالات التعاون بما يعود بالنفع على البلدين.
 

وأضاف المتحدث أن السيسي أشار إلى "أهمية الإعداد الجيد لعقد اللجنة العليا المشتركة على مستوى القمة من أجل ضمان تحقيق النتائج المرجوة التي يتطلع إليها الشعبان"، مطالبا باستمرار التنسيق على كل المستويات في مواجهة التحديات المتزايدة، والعمل سوياً بتعزيز الأمن والاستقرار في المنطقة العربية والقارة الإفريقية.
 

ولفت السيسي إلى ضرورة العمل على دفع وتطوير العلاقات التجارية بين مصر والسودان، وتحقيق نقلة نوعية في التعاون الاقتصادي بما يتناسب مع الامكانات الضخمة التى يتمتع بها البلدان، وما يجمعهما من تقارب ثقافي وحضاري.
 

من جهته، أكد الرئيس السوداني، خلال اللقاء، على وقوف بلاده إلى جانب مصر وحرصها على عدم إلحاق أي ضرر بمصالحها.