أعلنت مؤسسة ميدان الجنوب للتنمية والإعلام بالأقصر تضامنها الكامل بأعضاء مجلس الأمناء والمتطوعين مع الصحفى عبدالله صلاح مراسل اليوم السابع بأسوان، وطالبت بتحقيق فورى فى تلك الواقعه واعتذار رسمى من مدير أمن أسوان.

ومن جانبه أكد أشرف الهلالى رئيس مجلس أمناء المؤسسة ان هذه الواقعة تعد انتهاكا واضحا لشخص أراد أن يؤدى عمله لنقل المعلومه للقارئ دون استخدام أى شىء يكدر الأمن غير قلم وورقه.