بغداد/ أمير السعدي/ الأناضول

أعلنت منظمة الأغذية والزراعة التابعة للأمم المتحدة "فاو"، الثلاثاء، خسارة العراق نحو 40 بالمائة من إنتاجه الزارعي، جراء الحرب ضد تنظيم "داعش" الإرهابي.

وقالت المنظمة في بيان تلقت الأناضول نسخة منه، إن "هناك 12 مليون عراقي يعيشون في مناطق ريفية، يشكلون ثلث سكان العراق، ويعتمدون على الزراعة في معيشتهم".

وأضافت المنظمة أن "تنمية هذه المجتمعات لا تتم إلا من خلال إعادة تأهيل القطاع الزراعي، الذي تضرر بشكل كبير نتيجة لأعمال داعش في مناطق واسعة منه".

وأجبرت المعارك التي شهدتها البلاد خلال السنوات الماضية، المزارعين في مناطق العراق الشمالية والشمالية الغربية، على هجر مزارعهم وتدمير وإلحاق الضرر بمحاصيلهم.

المنظمة أشارت إلى تدمير كبير لحق في البنى التحتية ومصادر المياه والإنتاج الزراعي، "إضافة إلى نهب المعدات الزراعية والبذور والمحاصيل والغلال المخزنة، والحيوانات الداجنة".

ووضعت "فاو"، بحسب البيان، برنامجًا واسع النطاق للمساعدة في إعادة تأهيل شبكات الري والخدمات البيطرية لمساعدة 1.6 مليون مواطن يعيشون في هذه المناطق خلال 2018.

وزاد نقص هطول الأمطار خلال الموسم الحالي من تضرر القطاع الزراعي، إذ توقعت وزارة الزراعة العراقية خسارة ما يصل إلى 30 بالمائة من محصولي القمح والشعير جراء الجفاف.