أحمد سليمان / الأناضول

صعدت سبع بورصات عربية في نهاية تداولات الإثنين، مع استقرار الأسواق العالمية بعد تكبدها أكبر انخفاض لأسبوع واحد في عامين، بينما هبطت قطر ودبي تحت وطأة عمليات بيع محدودة.

وقالت الماسة كابيتال، ومقرها دبي، في تقريرها الأسبوعي إنها تتوقع خلال الفترة المقبلة أن تستمر هيمنة الحركة في بورصة وول ستريت الأمريكية، على أنشطة التداول، ولكن سيحاول المستثمرون الإقليميون الحصول على بعض الدعم من الأرباح، لاتخاذ مواقف تكتيكية في بيئة شديدة التقلب.

وجاءت بورصة السعودية، الأكبر في العالم العربي، في صدارة الأسواق الرابحة مع ارتفاع مؤشرها الرئيس "تأسي" بنسبة 1.34 بالمائة إلى 7425 نقطة، بعدما ذكرت تقارير صحفية أن المملكة تأمل جمع 13 مليار دولار بنهاية العام الحالي، من حملة توقيفات الفساد.

وفي سابقة لم يشهدها تاريخ السعودية، ألقت السلطات في الرابع من نوفمبر/ تشرين ثاني 2017، القبض على عشرات الأشخاص، منهم 11 أميرا و4 وزراء على رأس عملهم حينها وعشرات سابقين، ورجال أعمال، بتهم فساد، واحتجزتهم في فندق ريتز كارلتون، قبل أن تطلق سراحهم.

وارتفع المؤشر السعري لبورصة الكويت بنسبة 1.02 بالمائة إلى 6707 نقطة، لكن المؤشر الوزني تراجع بنحو 0.09 بالمائة إلى 408.5 نقطة، وخسر مؤشر "كويت 15"، للأسهم القيادية، نحو 0.12 بالمائة إلى 935 نقطة.

وصعدت بورصة البحرين بنسبة 1.02 بالمائة إلى 1347 نقطة مع ارتفاع أسهم قطاع الاستثمار بنسبة 2.76 بالمائة والصناعة بنسبة 1.53 بالمائة والبنوك بنحو 0.52 بالمائة.

وزادت بورصة الأردن بنسبة 0.84 بالمائة إلى 2225 نقطة، مع ارتفاع أسهم مثل "البنك العربي" بنسبة 7.35 بالمائة و"بنك القاهرة عمان" بنسبة 2.56 بالمائة و"بنك الأهلي" بنسبة 0.81 بالمائة.

وفي الإمارات، ارتفع مؤشر بورصة العاصمة ابوظبي بنسبة 0.56 بالمائة إلى 4609 نقطة مدعوما بمكاسب سهم "أبوظبي الأول".

بينما هبطت بورصة دبي بنسبة 0.17 بالمائة بضغط نزول سهم "بنك دبي الإسلامي" وعلى الرغم من مكاسب "إعمار العقارية".

وارتفعت بورصة مصر مع انخفاض مؤشرها الرئيس "إيجي أكس 30"، الذي يقيس أداء أنشط ثلاثين شركة بنسبة 0.42 بالمائة إلى 14890 نقطة، وسط عمليات شراء قوية للمؤسسات الأجنبية قابلها ضغوط بيع للعرب والمحليين.

وزادت بورصة مسقط بنسبة 0.18 بالمائة إلى 5002 نقطة مع ارتفاع أسهم "العز الإسلامي" بنسبة 2.78 بالمائة و"العنقاء للطاقة" بنسبة 2.27 بالمائة و"الوطني العماني" بنسبة 1.94 بالمائة.

في المقابل، انخفضت بورصة قطر بنسبة 0.63 بالمائة إلى 8987 نقطة مع هبوط أسهم قطاع الاتصالات يقودها "أوريدو" بانخفاض 2.6 بالمائة أضافة إلى تراجع أسهم العقارات مع هبوط سهمي "إزدان" و"المتحدة للتنمية" بنحو 4.81 بالمائة و0.24 بالمائة على التوالي.

فيما يلي أداء البورصات العربية، بارتفاع أسواق:

السعودية: بنسبة 1.34 بالمائة إلى 7425 نقطة.

الكويت: بنسبة 1.02 بالمائة إلى 6707 نقطة.

البحرين: بنسبة 1.02 بالمائة إلى 1347 نقطة.

الأردن: بنسبة 0.84 بالمائة إلى 2225 نقطة.

أبوظبي: بنسبة 0.56 بالمائة إلى 4609 نقطة.

مصر: بنسبة 0.42 بالمائة إلى 14890 نقطة.

مسقط: بنسبة 0.18 بالمائة إلى 5002 نقطة.

فيما انخفضت أسواق:

قطر: بنسبة 0.63 بالمائة إلى 8987 نقطة.

دبي: بنسبة 0.17 بالمائة إلى 3314 نقطة.