فارس كرم /الأناضول

قالت منظمة البلدان المُصدرة للبترول "أوبك"، إن الاجتماع المقبل (الثامن) للجنة المشتركة بين المنظمة ومنتجي النفط الآخرين، من المقرر أن ينعقد في أبريل/ نيسان 2018 بضيافة السعودية.

وأضافت المنظمة في بيان، الأحد، أن اللجنة التي عقدت اجتماعها السابع في العاصمة العمانية مسقط، اليوم الأحد، أكدت أن نسبة الالتزام في خفض الإنتاج من جانب "أوبك" والمنتجين المستقلين بلغت 129 بالمائة، في ديسمبر/ كانون أول الماضي.

وبدأ الأعضاء في "أوبك" ومنتجون مستقلون بقيادة روسيا، مطلع 2017، خفض الإنتاج بنحو 1.8 مليون برميل يوميا، ويستمر الاتفاق حتى نهاية العام الجاري.

وحسب البيان، كان المتوسط الشهري لمستوى الامتثال للسنة الأولى من إعلان التعاون، قد بلغ 107 بالمائة.

وأشارت اللجنة بحسب بيان "أوبك"، إلى أن الأداء الممتاز من البلدان المشاركة في الاتفاقية خلال 2017، يمهد الطريق لمزيد من النجاحات في 2018.

ويبدأ اليوم في سلطنة عمان، اجتماع للجنة مراقبة خفض الإنتاج المكون من دول السعودية، والإمارات، والكويت، والجزائر، وفنزويلا، وروسيا وسلطنة عمان، ويستمر يوما واحد.