دبي/ أحمد سليمان/ الأناضول

استمرت البورصات العربية في أدائها المتباين للجلسة الثانية على التوالي، بنهاية تداولات اليوم الثلاثاء، بالتزامن مع غياب المحفزات وتراجع أسعار النفط في الأسواق العالمية.

وقال عمرو مدني، وسيط مالي في أسواق الإمارات (مصري): كان هناك تباين في أداء أسواق الأسهم الإقليمية، مع تضرر بعض الأسواق سلباً بهبوط النفط، فضلا عن تراجع المعنويات قليلاً في ظل غياب المحفزات.

وبحلول الساعة (14:41 تغ)، انخفضت العقود الآجلة لخام القياس العالمي مزيج برنت تسليم يناير/ كانون ثان، بنسبة 0.43 بالمائة إلى 62.89 دولاراً للبرميل.

وهبطت عقود الخام الأمريكي "نايمكس" تسليم ديسمبر/ كانون الأول بنسبة 0.44 بالمائة، لتصل عند 56.51 دولاراً للبرميل.

وأضاف مدني، في اتصال هاتفي مع "الأناضول": مع قرب نهاية فترة موسم نتائج الشركات، نعتقد أن الأسواق ستتحرك في اتجاه عرضي مائل للصعود خلال الفترة القادمة، مع ترقب المستثمرين لمحفزات جديدة على صعيد الشركات المدرجة.

وجاءت بورصة مسقط في صدارة الأسواق الرابحة مع صعود مؤشرها بنسبة 0.6 بالمائة إلى 5114 نقطة، مع ارتفاع أسهم مثل "العمانية للاتصالات" بنسبة 5.33 بالمائة و"العمانية القطرية للاتصالات" بنحو 2.32 بالمائة و"بنك مسقط" بنسبة 1.01 بالمائة.

وصعدت بورصة السعودية، الأكبر في العالم العربي، مع ارتفاع مؤشرها الرئيسي "تأسي" بنسبة 0.26 بالمائة إلى 6979 نقطة، بدعم مكاسب بعض القياديات في قطاعي المصارف والمواد الأساسية.

وزادت بورصة قطر بنحو 0.21 بالمائة إلى 7873 نقطة بعدما نجحت في تعويض جميع خسائرها المبكرة مع ارتفاع أسهم القطاع الصناعي يقودها "صناعات قطر" بنسبة 0.95 بالمائة.

وأغلقت بورصة مصر على ارتفاع محدود مع صعود مؤشرها الرئيسي "إيجي أكس 30"، الذي يقيس أداء أنشط ثلاثين شركة، بنسبة 0.07 بالمائة إلى 14132 نقطة وسط عمليات شراء قوية للمؤسسات الأجنبية.

وفي الإمارات، ارتفع مؤشر بورصة دبي بنسبة 0.32 بالمائة إلى 3488 نقطة مع صعود سهمي "دبي للاستثمار" و"سوق دبي المالي" و"بنك دبي الإسلامي".

بينما هبطت سوق العاصمة أبوظبي بنسبة 0.07 بالمائة إلى 4366 نقطة مع تراجع سهم "اتصالات".

وهبطت بورصة البحرين بنسبة 0.24 بالمائة إلى 1259 نقطة مع تراجع "الإثمار القابضة" بنسبة 5 بالمائة و"الأهلي المتحد" بنسبة 2.27 بالمائة و"الخليجي التجاري" بنسبة 1.96 بالمائة.

وتراجعت بورصة الأردن بنسبة 0.18 بالمائة إلى 2088 نقطة مع تراجع أسهم القطاع الخدمي والصناعي والمالي بنحو 0.48 بالمائة و0.22 بالمائة و0.05 بالمائة على التوالي.

وتباين أداء مؤشرات الكويت الرئيسية الثلاثة، وانخفض المؤشر السعري بنسبة 0.01 بالمائة إلى 6250 نقطة، وهبط المؤشر الوزني بنحو 1.14 بالمائة إلى 399 نقطة، فيما أغلق مؤشر "كويت 15"، للأسهم القيادية، رابحاً 1.45 بالمائة إلى 919 نقطة.

فيما يلي أداء البورصات العربية، بارتفاع أسواق:

مسقط: بنسبة 0.6 بالمائة إلى 5114 نقطة.

دبي: بنسبة 0.32 بالمائة إلى 3488 نقطة.

السعودية: بنسبة 0.26 بالمائة إلى 6979 نقطة.

قطر: بنسبة 0.21 بالمائة إلى 7873 نقطة.

مصر: بنسبة 0.07 بالمائة إلى 14132 نقطة.

فيما انخفضت أسواق:

البحرين: بنسبة 0.24 بالمائة إلى 1259 نقطة.

الأردن: بنسبة 0.18 بالمائة إلى 2088 نقطة.

أبوظبي: بنسبة 0.07 بالمائة إلى 4366 نقطة.

الكويت: بنسبة 0.01 بالمائة إلى 6250 نقطة.