العراق / علي جواد / الأناضول

أعلنت وزارة النفط في الحكومة العراقية، السبت، مباشرة شركة نفط البصرة (جنوب) ضخ 200 ألف برميل نفط إضافية يوميا من حقول الوسط والجنوب، لتعويض كميات النفط التي فقدت من حقول نفط الشمال.

وقال وزير النفط جبار اللعيبي، في بيان له، إن "شركة نفط البصرة باشرت بضخ كمية 200 ألف برميل يوميا من حقول الوسط والجنوب، تضاف إلى معدل الصادرات النفطية اليومية البالغة أكثر من 3 ملايين و200 ألف برميل باليوم، المصدرة عبر الموانئ الجنوبية".

يأتي القرار "تعويضا عن الكميات التي فقدها العراق نتيجة تراجع الصادرات النفطية من الحقول الشمالية عبر منفذ جيهان التركي، بسبب عمليات فرض القانون الجارية في كركوك وعدد من المحافظات الشمالية"، بحسب اللعيبي.

واستعادت القوات العراقية الأسبوع الماضي السيطرة على الحقول النفطية في محافظة كركوك من قوات البيشمركة (قوات إقليم الشمال)، التي كانت تنتشر في المحافظة المتنازع عليها منذ 2014.

وشدد اللعيبي على أن قرار وزارته "لن يؤثر بتاتا على التزام العراق بقرار خفض الإنتاج.. الوزارة حريصة على الإسراع في وضع الحلول والمعالجات للحقول والمنشآت النفطية في محافظة كركوك ونينوى وصلاح الدين".

ويلتزم العراق بقرار خفض إنتاج النفط الخام مع دول من "أوبك" ومنتجين مستقلين، منذ مطلع العام الجاري، حتى نهاية مارس / آذار 2018.

على صعيد آخر، قال المتحدث باسم الوزارة عاصم جهاد وفقا للبيان، إنه "تم توجيه المسؤولين والشركات النفطية بالإسراع في عملية تقييم أنبوب الصادرات النفطية كركوك ـ جيهان، وأنبوب نقل النفط الخام كركوك ـ بغداد، وإعادة تأهيلهما".

وأضاف جهاد أن "الوزارة تعمل على نقل وتصريف النفط الخام من حقول كركوك بهدف تلبية احتياجات المصافي ومحطات الطاقة الكهربائية في محافظات الوسط والجنوب..".

وتشير التقديرات إلى أن إجمالي احتياطي محافظة كركوك من النفط يبلغ 13 مليار برميل، أي ما يمثل 12 في المائة من احتياطي العراق النفطي.