أبوظبي/ أحمد سليمان/ الأناضول

توقعت "ستاندرد آند بورز" للتصنيفات الائتمانية، الأربعاء، ارتفاع الناتج المحلي الإجمالي لإمارة أبوظبي، الغنية بالنفط، بالأسعار الحالية إلى 850 مليار درهم (231.4 مليار دولار) خلال 2017.

وأضافت الوكالة في مذكرة بحثية اطلعت "الأناضول" عليها، أن الناتج المحلي الإجمالي للإمارة سيرتفع إلى 890 مليار درهم (242.3 مليار دولار) في 2018.

وأرجعت "ستاندرد آند بورز" الارتفاع المرتقب، إلى الدعم من النشاط الذي تشهده القطاعات الاقتصادية النفطية وغير النفطية منذ مطلع 2017.

ومنتصف الشهر الماضي، توقعت دائرة التنمية الاقتصادية في أبوظبي أن يحقق اقتصاد الإمارة، الغنية بالنفط، نمو حقيقي تبلغ نسبته 3.16 بالمائة في العام القادم 2018.

ومن المنتظر أن يصل نصيب الفرد من الناتج المحلي الإجمالي بالأسعار الجارية إلى نحو 277 ألف درهم (75.4 ألف دولار) خلال 2017، وهو الأعلى على مستوى دول الخليج العربي، وفق ستاندرد آند بورز.

وتوقعت الوكالة أن تبلغ معدلات التضخم نحو 2.5 بالمائة في 2017، على ان تنخفض إلى 2 بالمائة في 2018.

وأبوظبي هي عاصمة دولة الامارات العربية المتحدة، ويوجد بها معظم ثروتها النفطية وهي أكبر الإمارات السبع من حيث الحجم.