ارتفعت عائدات المرور من قناة السويس، بنسبة 1.24 بالمائة إلى 3.408 مليار دولار خلال الثمانية أشهر الأولى من 2017، مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.

وسجلت إيرادات قناة السويس منذ مطلع 2016، حتى نهاية أغسطس من ذات العام، 3.366 مليار دولار.

وجاء في إحصائية الملاحة الدورية، الصادرة عن هيئة قناة السويس، اليوم الثلاثاء، أن عائدات القناة ارتفعت بنسبة 5.1 بالمائة إلى 470.6 خلال أغسطس الماضي مقابل 447.6 مليون دولار في نفس الشهر من 2016.

وفي 6 أغسطس 2015، افتتحت مصر وسط حضور دولي بارز توسعة جديدة لقناة السويس، وتوقعت حينها ارتفاع الإيرادات من مرور السفن في القناة إلى 13.2 مليار دولار سنويا بحلول 2023.

وأدى تباطؤ معدلات نمو التجارة العالمية، وانخفاض تكاليف السفن نتيجة تراجع أسعار تأجيرها، وانخفاض أسعار وقود السفن في 2016، إلى التأثير سلباً على إيرادات القناة.

وقدمت إدارة قناة السويس تخفيضات ومنح للخطوط الملاحية الكبرى، وسياسات مرنة للحفاظ على معدلات حركة التجارة وتسجيل نمو طفيف في عائداتها.

وتراجعت إيرادات قناة السويس في مصر، بنسبة 3.2 بالمائة، إلى 5.005 مليار دولار في 2016، مقابل 5.175 مليار في 2015، وفق بيانات رسمية.