أنقرة / زينب أق يل / الأناضول

تستمر التجارة الخارجية التركية في أدائها الإيجابي بمعزل عن التطورات الدبلوماسية الأخيرة بين أنقرة ودول أخرى، لتشهد ارتفاعا بنسبة 10.82 % خلال الأشهر الثمانية الأولى من العام الجاري، مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي.

وبحسب معلومات جمعها مراسل الأناضول من مؤسسة الإحصاء، ووزارة الجمارك والتجارة التركيتين، فإن قيمة صادرات البلاد بلغت 103 مليارات و348 مليون دولار خلال الأشهر الثمانية الأولى من العام الجاري.

الزيادة الإجمالية في قيمة الصادرات تقدر بنسبة 10.82 % مقارنة بالأشهر الثمانية الأولى من عام 2016.

رغم علاقاتها التي تشهد توترا مع أنقرة خلال الآونة الأخيرة، جاءت ألمانيا في صدارة الدول الأكثر استيرادا من تركيا، وارتفع حجم الصادرات إليها في الأشهر الثمانية الأولى من 2017 بنسبة 7.12 %، وبلغت قيمتها 9 مليارات و786 مليون دولار.

الصادرات التركية إلى دولة الإمارات العربية المتحدة ارتفعت خلال الفترة المذكورة بنسبة 149.2 % مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي، وذلك رغم اختلاف وجهات النظر بين البلدين بخصوص الأزمة الخليجية الأخيرة، وقطع العلاقات مع قطر.

وفي المرتبة الثالثة من حيث حجم الصادرات، حل العراق رغم وجود بعض الخلافات السياسية، كتلك المتعلقة بمعسكر "بعشيقة" التركي في مدينة الموصل التابع لمحافظة نينوى شمالي العراق، ورغم وجود مشكلات أمنية بين البلدين.

وزادت الصادرات التركية لبغداد بنسبة 35.28 % وبلغت قيمتها 6 مليارات و360 مليون دولار خلال الفترة ذاتها.

كما وصلت قيمة الصادرات التركية لبريطانيا إلى 6 مليارات و231 مليون دولار في الفترة نفسها.

الصادرات التركية إلى الولايات المتحدة الأمريكية ارتفعت أيضا بنسبة 33.93 %، إذ زادت قيمتها من 4 مليارات و318 مليون دولار إلى 5 مليارات و784 مليونا خلال الفترة ذاتها.

وارتفعت الصادرات التركية إلى الدول الأخرى في الفترة ذاتها بنسبة 6.09 %، وبلغت قيمتها 67 مليارا و819 مليون دولار.

في السياق ذاته، عاودت التجارة الخارجية بين تركيا وروسيا وتيرة الارتفاع من جديد، بعد توتر العلاقات بين البلدين، على خلفية إسقاط الجيش التركي مقاتلة روسية اخترقت المجال الجوي للبلاد في 24 نوفمبر / تشرين الثاني 2015.

وبلغت قيمة الصادرات التركية إلى روسيا خلال أول 8 أشهر من العام الجاري مليارا و338 مليونا و534 ألف دولار، مقارنة بالفترة نفسها من 2016.