صرح المهندس طارق قابيل، وزير التجارة والصناعة، أن جهود الوزارة وأجهزتها المختلفة أسفرت عن زيادة صادرات التمور المصرية خلال العام الماضي بنسبة 8 ℅ وخفض الواردات من التمور المصنعة بنسبة 55 %.

 

جاء ذلك خلال اللقاء الموسع الذى عقده الوزير مع ممثلي عدد من المنظمات الدولية ومنها منظمة لأمم المتحدةللتنمية الصناعية (اليونيدو) ومنظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو) وعدد من السفارات الأجنبية وشركاء التنمية وهيئات التعاون الأمريكي والألماني والأيطالي بالاضافة الى عدد من المشروعات الدولية ومنظمات المجتمع المدني وجمعية تمور مصر بالإضافة إلى ممثلي وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي وذلك في إطار متابعة تنفيذ استراتيجية وزارة التجارة والصناعة للنهوض بقطاع التمور بمصر كأحد القطاعات التصديرية.

 

وقال الوزير: إن اللقاء تناول الخطة المستقبلية لتأهيل وتحديث مصانع التمور القائمة وإنشاء نماذج لمراكز تجميع وحفظ التمور ببعض مناطق الإنتاج، واستقدام الخبراء لنقل التكنولوجيا الحديثة على مدار سلسلتي الإمداد والقيمة للتمور بمصر.

 

واستعرض محمد الأنصارى ممثل منظمة الأغذية والزراعة نتائج المشروع الممول بمعرفة المنظمة لتطوير سلاسل القيمة لقطاع التمور كأحد مشروعات الاستراتيجية بالتعاون مع وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي ووزارة التجارة والصناعة والجاري تنفيذه حاليا بواحة سيوة بمحافظة مطروح وواحتى الداخلة والخارجة بمحافظة الوادي الجديدوالواحات البحرية بمحافظة الجيزة.

 

وقالت المهندسة حنان الحضرى، مقرر مجلس الصناعة للتكنولوجيا والابتكار: إن المجلس يقوم حاليا بالتنسيق بين كافة الأطراف المعنية لمتابعة تنفيذ خطط الاستراتيجية وتنسيق إسهامات كافة الجهات المعنية للنهوض بقطاع نخيل التمر.