رام الله/محمد خبيصة/الأناضول

ارتفعت أسعار الذهب في بداية تعاملات الأسبوع، اليوم الإثنين، قبل يوم من اجتماع الفيدرالي الأمريكي، لمناقشة السياسات المالية، وإمكانية رفع تدريجي للفائدة من عدمه.

ويتوقع محللون في أسواق المال العالمية، الإبقاء على نسبة الفائدة في الولايات المتحدة الأمريكية، بين 0.25٪ - 0.50٪، حتى نهاية الربع الأول من العام الجاري، بعد تنفيذها رفعاً للمرة الأولى منذ نحو عقد، منتصف ديسمبر/كانون أول الماضي.

وبحلول الساعة (10:00 بتوقيت غرينتش)، ارتفع سعر الذهب إلى 1104.9 دولار أمريكي للأونصة (الأوقية)، مقارنة مع 1096.3 دولاراً عند آخر إغلاق نهاية آخر جلسة، الجمعة.

وارتفع سعر أونصة الذهب 7 دولارات، مقارنة مع سعر افتتاح تعاملات اليوم، صعوداً من 1097.9 دولاراً للأونصة (الأوقية)، بفضل ارتفاع التوقعات حول إبقاء المركزي الأمريكي على نسب الفائدة.

ورغم أنه لا يحقق فوائد مالية كالدولار، يعد الذهب ملاذاً آمناً في حالة المخاطر الجيوسياسية والاقتصادية، إلا أن رفع سعر الفائدة الأمريكية، وما سبقه من توقعات برفعها خلال العام الماضي، قلص من أسعار الذهب بنسبة 10٪ خلال العام الماضي 2015.

ويتجه المتعاملون إلى الاستثمار في الدولار الأمريكي، نتيجة للفائدة التي يحققها، تزامناً مع ارتفاع أرقام الاقتصاد الأمريكي، وخروجه فعلياً من تبعات التباطؤ الاقتصادي العالمي.