قال طارق فايد وكيل محافظ البنك المركزى المصرى، أنه جاري حاليا التنسيق مع الجانب الصيني لاستلام قرض المليار دولار التي تم الاتفاق عليها عليها خلال زيارة الرئيس الصيني لمصر مؤخرا.

ووقعت مصر والصين على اتفاق خلال زيارة الرئيس الصينى لمصر يتم بمقتضاها تقديم قرض لمصر بقيمة مليار دولار.

وقال فايد فى تصريحات على هامش مؤتمر اتحاد المصارف العربية المنعقد حاليا فى شرم الشيخ، إنه تم التوقيع على الاتفاقية وآليات تنفيذها وتبقى بعض الإجراءات لتسلم القرض.

وأكد أن البنك المركزي بصدد تنفيذ حزمة من الاجراءات لتشجيع المشروعات الصغيرة والمتوسطة بالتنسيق مع الحكومة ومجمتع الأعمال، مشددا على ان القرارات الاخيرة التى اتخذها المركزي تشجع البنوك على التمويل وترفع من ربحتيها.