وقعت المجموعة الفرنسية لتصنيع السيارات "بى اس آ بيجو-ستروين"، اليوم الخميس، عقدا بقيمة 400 مليون يورو على مدى خمس سنوات مع طهران، ما يشكل عودة رسمية لهذه المجموعة إلى إيران، بعد رفع العقوبات عن الجمهورية الإسلامية.

وينص العقد، الذى أعلن توقيعه فى بيان صادر عن المجموعة على هامش زيارة للرئيس الإيرانى حسن روحانى إلى فرنسا، على تأسيس شركة مشتركة بين "بيجو" و"خودرو" الإيرانية، ستقوم بتصنيع سيارات من طراز "بيجو 208 و2008 و301"، اعتبارا من الفصل الثانى من العام 2017.