أصدر المهندس طارق قابيل وزير التجارة والصناعة قرارين بتعديل رسم الصادر على ورق الدشت (بقايا وفضلات من ورق أو ورق مقوى) ليصبح 3600 جنيه بدلاً من الرسم الحالى وهو 2800 جنيه للطن.

 

كما نص القرار الثانى على استمرار فرض رسم الصادر على خردة الألمونيوم مع تعديل قيمة الرسم ليصبح 6 آلاف جنيه بدلاً من 5 آلاف جنيه للطن حالياً.

 

وقد نص القرارين على عدم سريان قيمة الرسم على الرسائل المصدرة إلى المشروعات الإنتاجية المقامة فى المناطق الحرة داخل جمهورية مصر العربية وفى حدود الكميات التى توافق عليها الهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة.

 

وأوضح المهندس طارق قابيل أن الهدف من تعديل قيمة رسم الصادر سواء على ورق الدشت أو خردة الألمونيوم تأتى فى اطار توجه الوزارة بتحجيم الكميات المصدرة من الخامات وتوفيرها للسوق المحلى، لافتاً إلى أن القرارين جاء بالتنسيق مع الصناعة المحلية، التى تعد المستخدم الرئيسى لهذه الخامات فى منتجاتها.

 

وأشار إلى أن الوزارة تتابع وبصفة مستمرة معدلات الأسعار العالمية لهذه المنتجات لاتخاذ الإجراءات المناسبة سواء فى حالة صعود الأسعار أو هبوطها عالمياً.