قال الدكتور محمود بركات، رئيس هيئة الطاقة النووية العربية الأسبق، إن المشروع النووي المصري في الضبعة وصل إلى مرحلة ما قبل البدء، وأنه خلال أشهر سوف نرى بداية العمل في أرض المشروع.

 

وأضاف في تصريحات لـ"مصر العربية" أن المرحلة الحالية في تنفيذ المشروع تشتمل إجراءات متعلقة بالنواحي اﻹدارية وتحديد العمالة البشرية وآليات التنفيذ اﻷخيرة.
 

وأوضح أن التعاقد المصري الروسي مبشرا، خاصة بعد خلو المباحثات من المشاكل وتوقيع الطرفين على اتفاق دائم، مضيفا: "أنا أثق في التكنولوجية الروسية، كما أن تعاملاتهم تتميز بالجدية وعدم المراوغة".
 

وأوضح رئيس هيئة الطاقة النووية العربية الأسبق، أن مصر تعد الدولة العربية الوحيدة الرائدة في المجال النووي على مستوى الوطن العربي، مشيرا إلى أن لديها برامج وفنيين وخطط علمية تجعلها متفوقة على باقي الدول، وذلك دون النظر إلى إمكانياتها المادية.