قال الدكتور أحمد مصطفى رئيس القابضة للقطن والغزل والنسيج المالكة لشركة غزل المحلة، إنه تقرر فصل مصروفات فريق الكرة بنادى غزل المحلة عن مصروفات شركة المحلة اعتبارا من العام القادم.

وكشف أحمد مصطفى لـ"اليوم السابع" أنه تم الاتفاق على حصول الفريق على 15 مليون جنيه اعتبار من العام القادم حال البقاء فى الممتاز من شركة بريزنتيشن مقابل الإعلانات والبث وإعلانات الفانلات والاستاد.

وأشار مصطفى إلى أن الفريق حاليا يمر بأزمة كبيرة نتيجة عدم القدرة على شراء لاعبين أفضل، نظرا لارتفاع أسعار اللاعبين، وضعف موارد شركة غزل المحلة.

وأضاف رئيس القابضة أننا نستهدف زيادة أرباح الشركة العام القادم بـ25% عن إيرادات العام الحالى.