قالت ياسمين يحيى مصطفى الفائزة بالمركز الأول فى مسابقة "ايسف" للعلوم، إنها تلقت عروضًا لاستكمال دراستها فى الولايات المتحدة الأمريكية وألمانيا، لافتة لأن مؤسسة ناسا الأمريكية للفضاء كانت قد وعدت الفائزين بمسابقة "ايسف" بوضع أسمائهم على الكويكبات الجديدة التى يكتشفونها، وهو ما تحقق على أرض الواقع.

وأوضحت ياسمين، فى لقاء صحفى مصغر بمقر شركة إنتل فى التجمع الخامس، أن الوكالة الأمريكية وضعت اسم الجد "مصطفى"على أحد الكويكبات لديها تكريمًا لها، لافتًا إلى أنها ابتكرت جهازًا لتنقية الهواء من حريق "قش الأرز"، والاستفادة من طاقتها، وأيضًا يُساعد عل تنقية المياه.

وقالت ياسمين، الطالبة فى الصف الثالث الثانوى، إنها تتلقى تعليمها فى مدرسة حكومية متخصصة فى الأبحاث، وهى مدرسة المتفوقين للعلوم والتكنولوجيا بزهراء المعادى، حيث وفرت الدعم الكامل لها.

وعلى الرغم من إطلاق اسم الجد على أحد كويكبات ناسا إلا أنها تؤكد اعتزازها باسم والدها، وأنها لا يمكنها اختصار الاسم ليصبح ياسمين مصطفى.