الجزائر من أكبر مستوردي الحبوب عالميا (Getty)

الجزائر ــ رويترز

قالت الجمارك الجزائرية، اليوم الأربعاء، إن واردات بلادها من الحبوب ارتفعت خلال العام الجاري بنسبة 11.2%، حيث وصلت إلى 13.67 مليون طن رغم جهود كبح المشتريات من الخارج.وتسعى الجزائر، التي تعد من أكبر مستوردي الحبوب في العالم، إلى تقليص الواردات في ظل الأضرار التي لحقت بميزانيتها ومواردها التمويلية جراء تراجع أسعار النفط في الأسواق العالمية.
وارتفعت واردات الجزائر من القمح اللين 24% إلى 6.74 ملايين طن، في حين تراجعت مشتريات القمح الصلد 10.8% إلى 1.76 مليون طن.
وانخفضت واردات الشعير 2.6% إلى 750 ألف طن، بينما زادت مشتريات الذرة 7.5% إلى 4.41 ملايين طن.
وتراجعت القيمة الإجمالية لواردات الحبوب 3.14% إلى 3.43 مليارات دولار بسبب انخفاض الأسعار في الأسواق العالمية.
وكان وزير الزراعة الجزائري، سيد أحمد فروخي، الأسبوع الماضي، إن إنتاج الحبوب المحلي بلغ 3.77 ملايين طن في 2015 ارتفاعا من 3.4 ملايين طن.
وأضاف أن الجزائر تنوي زيادة الإنتاج إلى 6.3 ملايين طن هذا العام، باستخدام بذور عالية الجودة وتحسين التكنولوجيا وتقديم الحوافز للمزارعين.