رئيس الوزراء الصيني، لي كه تشيانغ (Getty)

بكين ـ رويترز

قال رئيس وزراء الصين، لي كه تشيانغ، اليوم الأربعاء، إن الاقتصاد الصيني ما زال يواجه ضغوطاً من المستبعد أن تنحسر قريباً، وذلك في وقت تسود فيه مخاوف من تداعيات تباطؤ نمو الصين على الاقتصاد العالمي.

وتراجع النمو السنوي للاقتصاد الصيني إلى 6.9% في 2015، وهو أضعف معدل نمو للبلاد منذ ربع قرن وسط توقعات بتسجيل مزيد من التباطؤ هذا العام.
من ناحية أخرى، نقلت وسائل إعلام رسمية عن الحكومة الصينية قولها، اليوم، إنها طلبت من المؤسسات المالية تعزيز دعمها الاقتصاد الحقيقي.
ونقلت الإذاعة الرسمية عن الحكومة قولها، خلال اجتماع ترأسه لي، إنها ستشجع البنوك على التعامل مع القروض المتعثرة وتقليص الإقراض للشركات الخاسرة.
وستشجع، أيضاً، عمليات الاندماج والاستحواذ بين الشركات من خلال إصدار الأسهم الممتازة والسندات القابلة للتحويل إلى