أعلنت وزارة الأراضي والبنية التحتية والنقل والسياحة اليابانية أنَّ القطاعين العام والخاص يكثفان جهودهما لاستيعاب 40 مليون زائر سنويًّا، وهو الرقم المستهدف الذي وضعته الحكومة لعام 2020.

 

وتسعى الوزارة اليابانية - وفق ما نقلته صحيفة "نيكاي" اليابانية اليوم الأربعاء - إلى تعديل العديد من جوانب صناعة السياحة، في حين يسعى مديرو الفنادق جاهدين لزيادة طاقتها.

 

وقال وزير النقل كييشي إيشي إنَّ عدد زوار اليابان بلغ رقمًا قياسيًّا جديدًا العام الماضي - أكثر من 24 مليون سائح - رغم انخفاض النمو في 2015 إلى 22%، ولكن إذا استمر النمو بوتيرة 14% سنويًّا، فإنَّ أعداد الزائرين ستصل إلى 40 مليونًا في العام 2020، مشيرةً إلى أنَّ الأرقام آخذةٌ في الارتفاع بشكل مضطرد نحو تحقيق هدفهم.

 

من جهته، أشار نوريكو يجاساكي - أستاذ مشارك في جامعة تويو - إلى أنَّ نقص القدرة في الفنادق والمطارات قد يشكل عقبات.