استقبلت الدكتورة سحر نصر، وزيرة التعاون الدولى، مساء أمس الثلاثاء، السفير أندريا باران، السفير الفرنسى لدى القاهرة، وستيفنى لانفرانكى، مديرة مكتب الوكالة الفرنسية للتنمية فى القاهرة، بمقر الوزارة، وذلك فى إطار التحضير للزيارة المرتقبة للرئيس الفرنسى فرانسوا هولاند إلى مصر خلال النصف الثانى من شهر أبريل المقبل.

واستهلت نصر اللقاء، بالترحيب بالحضور، مشيدة بالعلاقات الاقتصادية التى تجمع بين البلدين، واستعرضت أوجه التعاون المشتركة والمستقبلية بين مصر وفرنسا، وبحث المشروعات التى يمكن التعاون فيها وفقا لأولويات الحكومة المصرية فى الفترة الحالية، وتم عرض الاتفاقيات المقترح توقيعها خلال هذه الزيارة والتى تركز على مجالات النقل الحضرى والطاقة والصرف الصحى.

وأشارت وزيرة التعاون الدولى إلى العلاقات المصرية الفرنسية القوية على كافة المستويات وما تتسم به تلك العلاقات من خصوصية والتى تمثل أساسا متينا لانطلاقة نحو آفاق فى مجالات التمويل التنموى للمشروعات فى مختلف المجالات.

وأشادت نصر بالدور المهم الذى تقوم به الحكومة الفرنسية والوكالة الفرنسية للتنمية -باعتبارها الذراع التمويلية للحكومة الفرنسية- واستعرض الجانبان الرؤية المستقبلية للتعاون الإنمائى المصرى الفرنسى، وتم مناقشة المشروعات الجديدة المقترح التعاون فيها فى الفترة المقبلة.

وأبدت الوكالة استعدادها لتمويل برنامج دعم قدرات العاملين بالجهاز الحكومى من خلال المركز الفرنسى للدراسات المالية والاقتصادية والبنكية CEFEB.