كشفت ميرفت حطبة، رئيس القابضة للسياحة والفنادق، أنه يتم التجهيز لطرح 3 فنادق كبيرة للتطوير خلال الفترة المقبلة، بتكلفة تتجاوز نصف مليار جنيه، وهى فندق شبرد، والمقرر خلال شهر مارس المقبل، وستتولى إدارته شركة ريكفورت، صاحبة الإدارة السابقة للفندق، كما سيتم طرح فندق اللسان بدمياط للتطوير وعرضه للإدارة أيضا، والفندق الثالث هو قصر مينا هاوس.

وأضافت "حطبة"، فى تصريح خاص لـ"اليوم السابع"، أنه جارى تجديد رخصة ترميم وتطوير فندق شبرد للبدء فى عملية تجديده بالكامل، بتكلفة 320 مليون جنيه، ومن المتوقع أن تستمر عملية التحديث 24 شهرا.

وتابعت "حطبة"، "أما بالنسبة لفندق اللسان بدمياط فتم توقيع عقد بناء وإدارة فندق اللسان بين القابضة للسياحة ومحافظة دمياط، لمدة 49 سنة كحق انتفاع للقابضة، و"الفندق حاليا عبارة عن كتل خرسانية فقط، وستقوم القابضة باستكماله خلال 18 شهر بتكلفة 200 مليون جنيه، و"الفندق يضم 142 غرفة و16 جناحا، وسيكون فى مستوى 4 نجوم".

وأشارت رئيس القابضة للسياحة إلى أنه سيتم دفع 4 ملايين و100 ألف جنيه حق انتفاع سنوى لصالح محافظة دمياط، ولمدة 49 عاما قابلة للتجديد، مقابل زيادة سنوية مركبة بقيمة 7%، بالإضافة إلى 2% من صافى الربح السنوى من حصيلة عائد الفندق مع تعيين مراقب مالى معتمد دوليا، بالإضافة إلى تخصيص جزء من الشاطئ المقابل للفندق مقابل 150 ألف جنيه سنويا على أن يتم إنشاء كوبرى يربط بين الفندق والشاطئ.