قال البنك المركزى المصرى، أمس الخميس، إن إجمالى صادرات مصر للولايات المتحدة الأمريكية بلغت 423 مليون دولار خلال الربع الأول من العام المالى الجارى 2015 – 2016 من إجمالى صادرات مصر البالغة 4.6 مليار دولار خلال نفس الفترة.

وصدرت مصر، ذهب ولؤلؤ وأحجار كريمة بـ160 مليون دولار خلال الفترة من يوليو إلى سبتمبر من السنة المالية الحالية 2015 – 2016 من إجمالى صادرات مصر خلال نفس الفترة البالغة 4.6 مليار دولار.

ويعد منجم السكرى هو المصدر الوحيد لإنتاج الذهب الخام حاليا فى مصر حيث يبلغ حجم الاحتياطى المتوقع بالمنجم نحو 15.5 مليون أوقية وبلغ انتاج الذهب منذ بدء المشروع أكثر من 1.43 مليون أوقية بما يوازى 44.5 طن.

وبلغ انتاج منجم السكرى 377000 أوقية ذهب بما يعادل 11.7 طن فى فى عام 2014 والإنتاج المتوقع لعام 2015 – حوالى 42000 أوقية وتستهدف "شركة السكرى "زيادة كمية الإنتاج بمعدل 500000 أوقية ذهب بما يعادل 16 طنًا عام 2017.

وفيما يخص الأحجار الكريمة أكد الجيولوجى عمر طعيمة رئيس هيئة الثروة المعدنية، أن مصر لديها احتياطيات ولكن ليس لديها أى عقود بحث واستغلال واستخراج للأحجار الكريمة حتى الآن، لافتا إلى أن مايتم تصديره حاليا هو عبارة عن عمليات استيراد من الخارج ويعاد تصديره مره أخرى بعد اخضاعه للصناعة والقيمة المضافة.

كان جمال نجم، نائب محافظ البنك المركزى المصرى، قال مؤخرًا إن إجمالى الواردات المصرية خلال العام المالى الماضى بلغت 60 مليار دولار، وفقًا لبيانات البنك المركزى المصرى الخاصة بميزان المدفوعات، فى مقابل 76 مليار دولار وفقًا لبيانات مصلحة الجمارك، لافتًا إلى أن الضوابط الجديدة التى صدرت عن البنك المركزى المصرى تستهدف فى الأساس الحد من الاستيراد الاستهلاكى الذى وصل بأن تم استيراد 3.2 مليار دولار سيارات ركوب خلال العام المالى الماضى، مقابل 1.5 مليار دولار لسيارات الركوب خلال العام المالى السابق له.