انتعشت الأسهم الأوروبية فى بداية التعاملات اليوم الخميس، مع ارتفاع أسهم الشركات المرتبطة بالسلع الأولية بعد هبوط حاد للعملة الأمريكية جعل النفط الخام والمعادن المقومة بالدولار أقل تكلفة على حائزى العملات الأخرى.

وهبط الدولار بشدة بعد أن قال رئيس بنك الاحتياطى الاتحادى فى نيويورك وليام دادلى، إن الظروف المالية باتت أصعب كثيرا وإنه يجب الأخذ فى الاعتبار تراجع آفاق الاقتصاد العالمى بما قلص التوقعات بشأن توقيت الزيادات القادمة فى أسعار الفائدة الأمريكية.

وقفز مؤشرا ستوكس يوروب 600 للموارد الأساسية ومؤشر أسهم النفط والغاز بنسبة 3.9 % و2.3 % على الترتيب ليصبح القطاعات أكبر الرابحين فى أوروبا اليوم.

وارتفعت أسهم أنجلو أمريكان وجلينكور وبي.إتش.بى بيليتون ورويال داتش شل وبي.بى بما يتراوح بين 2.2 و8.9 %.

غير أن سهم كريدى سويس هبط بنسبة 9% بعد أن سجل أول خسارة سنوية منذ 2008 بسبب تجنيبه مخصصات كبيرة لانخفاض القيمة لأنشطة الخدمات المصرفية الاستثمارية تحت إدارة الرئيس التنفيذى الجديد تيجانى تيام.

وارتفع مؤشر يوروفرست 300 لأسهم الشركات الأوروبية الكبرى 0.5 % بعد أن هبط 1.6 % فى الجلسة السابقة، وارتفع مؤشر فايننشال تايمز البريطانى 1.2 %عند الفتح فى حين صعد مؤشر كاك 40 الفرنسى 0.7 %، ومؤشر داكس الألمانى 1.1 %.