يعقد مجلس إدارة الجمعية المصرية للتأمين التعاونى، اجتماعه اليوم الخميس، لاختيار رئيس للجمعية من بين أعضاء المجلس، وذلك بعد أن أسفرت نتيجة الانتخابات التى تمت الخميس الماضى، لاختيار 11 عضوًا لمجلس إدارتها وفقا لاشتراطات هيئة الرقابة المالية عن فوز كل من:
"أنور ذكرى العضو المنتدب السابق لشركة الشرق للتأمين، والدكتور سليمان مصيلحى ممثل جمعية رجال أعمال أسيوط ومحمد نبيل ممثل البنك الأهلى ومحمد إكرام بالبنك الأهلى وسمير توفيق مدير الممتلكات بالجمعية سابقا وهشام صلاح ممثل شركة كارجاس، بالإضافة إلى 5 مرشحين من الصندوق الاجتماعى للتنمية، وهم: محمد صلاح الشافعى ممثل الصندوق الاجتماعى للتنمية وأحمد ربيع وأحمد الديب وعبد البارى غازى وأشرف حتاتة.

فيما أثارت نتائج الانتخابات كثيرا من ردود الأفعال بعد حصول قائمة مرشحى الصندوق الاجتماعى على 5 مقاعد بالمجلس، الأمر الذى أثار كثيرا من الجدل بسبب ما تردد عن محاولة الصندوق السيطرة على قرارات مجلس إدارة الجمعية، لما يتوافق وصالحه فى ظل تشابك أعمال الطرفين، وعلى رأسها القرض الممنوح من الصندوق للجمعية ولم يسترد بالكامل حتى الآن واعتبروه أمرا مخالفا للدستور ومن المنتظر إعطاء المجلس لممثل الصندوق كامل الصلاحيات الخاصة بالتوقيع على القرارات المرتبطة به، وبحث إعادة استئناف العمل بنشاط فرع التأمين التكميلى على السيارات بعد الرجوع للهيئة، والعمل على تلافى الأخطاء السابقة لمنع تجميد العمل به مرة أخرى.