قال المهندس خالد الميقاتى، رئيس جمعية المصدرين المصريين (إكسبولينك)، إن معرض "فيرنكس" يمثل ملتقى هام لعرض ما وصلت إليه صناعة الأثاث المصرية من تقدم خلال السنوات الماضية.

وأكد "الميقاتى"، فى تصريحات صحفية، أن المعرض يعد آلية هامة لفتح آفاق جديدة للصادرات المصرية من منتجات الأثاث والمفروشات، مشيرا إلى أن صناعة الأثاث أصبحت إحدى الصناعات الوطنية الواعدة القادرة على تلبية احتياجات الأسواق المصرية وتوفير فائض للتصدير من منتجات الأثاث المختلفة .

وأضاف رئيس جمعية المصدرين المصريين "اكسبولينك"، أن صناعة الأثاث فى مصر تمتلك خبرات فنية وكوادر بشرية مدربة وأسواق واسعة وابتكارات حديثة وأسعار مقبولة قادرة على جذب مزيد من الاستثمارات الأجنبية إلى مصر خاصة فى ضوء اهتمام القطاع الخاص ورجال الأعمال العرب بتوجيه جزء من استثماراتهم تجاه هذه الصناعة التى استوعبت بدورها هذه الاستثمارات وحولتها لمصانع وخطوط إنتاج عديدة.

من جانبه أكد عمرو عبد اللطيف، المدير التنفيذى لجمعية المصرين المصريين "اكسبولينك"، أن المعرض من أهم بوابات التصدير لمصر خلال الأعوام السابقة، مشيراً إلى دور معرض فيرنكس فى التطور الكبير لصناعة الأثاث ووضعها فى مكانة دولية فى أسواق الخليج والدول الأوروبية والأفريقية.

ومن المقرر أن يفتتح غداً المهندس طارق قابيل وزير الصناعة والتجارة فعليات معرض (فيرنكس2016 - ) المعرض الدولى للأثاث والمفروشات فى دورته العاشرة، ويعد المعرض الأهم فى مصر و المنطقة العربية تحت رعاية المهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء بمشاركة 150 شركة مصرية و 350 مشترى دولى من مختلف دول العالم.