قال مصدر مطلع، اليوم الأربعاء، إن بنك باركليز قرر تسريح قرابة 150 موظفا فى وحدته للخدمات المصرفية للشركات فى دبى وذلك فى إطار إعادة هيكلة أنشطته بالإمارة.

وأضاف المصدر، أن البنك سيغلق مكتبه فى مجمع إعمار سكوير فى دبى وسينقل بعض العاملين إلى فرعه فى مركز دبى المالى العالمي.

ويجرى باركليز مراجعة لأعماله على مستوى العالم منذ تعيين جيس ستالى رئيسا تنفيذيا له فى ديسمبر 2015.

وقال متحدث باسم باركليز، إن البنك يعمل على نقل أنشطته المصرفية للشركات فى الشرق الأوسط إلى مواقع دولية مثل الولايات المتحدة وكذلك إلى شركة إدارة الثروات والاستثمارات وبنك الاستثمار الإقليمى التابعين له.

وأضاف "نتبنى نظام تشغيل يحسن قدراتنا العالمية ومواطن التميز".

وكانت وكالة بلومبرج قد نشرت نبأ خفض الوظائف فى باركليز فى وقت سابق اليوم.