استقبلت سحر نصر وزيرة التعاون الدولى، جلال مصطفى السعيد محافظ القاهرة، مساء أمس الاثنين، بمقر الوزارة، لمناقشة عدد من المشروعات التنموية التى تقوم بها المحافظة.

واستهلت سحر نصر، اللقاء بالترحيب بمحافظ القاهرة، حيث تم استعراض عدد من المشروعات التى تقوم بها المحافظة لحل مشكلة العشوائيات فى بعض أحياء القاهرة، والعمل على إيجاد الحلول السريعة لها، إضافة إلى مشروع تطوير منطقة القاهرة الخديوية، والتى تضم تطوير ميدان عابدين وميادين التحرير ورمسيس وطلعت حرب وعابدين وشوارع عماد الدين وسراى الأزبكية وطلعت حرب ورمسيس وقصر النيل و26 يوليو والشواربى وعدد من العمارات المتميزة الشهيرة كعمارة جاتنيو وحلاوة والخديوى وغيرها، ومشروع تطوير القاهرة التراثية التى تضم القاهرة الفاطمية والقاهرة الإسلامية ومناطق التراث كمنطقة جامع عمرو بن العاص ومارى جرجس.

وعرض جلال السعيد، خلال الاجتماع، مشروع تطوير منطقة الفواخير بالفسطاط، والمستهدف منه تحويل المنطقة إلى قلعة لصناعة الفواخير بالشرق الأوسط، ومزار يوضع على خريطة مصر السياحية.

وأكدت سحر نصر، حرص الوزارة على توفير الدعم اللازم لمشروعات تطوير محافظة القاهرة، باعتبارها من عواصم التراث العالمى، مشددة على أهمية تقديم كل الامكانيات اللازم والسريعة لحل مشاكل المواطنين وتحسين ظروفهم المعيشة من خلال تقديم الخدمات الأساسية لهم بشكل أفضل، وتوفير المزيد من فرص العمل والارتقاء بمنظومة الخدمات، إضافة إلى تطوير صناعة الفواخير والتى تعد جزءا من التراث المصرى.

وأشارت الوزيرة إلى أهمية تكامل الجهود بين الوزارة مع محافظة القاهرة، لتحقيق الأهداف التنموية لمصر، والمساعدة فى الحفاظ على التراث المصرى الإسلامى والحديث.