دبي/محمد خبيصة/الأناضول

ارتفعت أسعار النفط الخام بنسبة 5.4٪، اليوم الجمعة، ليتجاوز حاجز 31 دولاراً لأول مرة منذ 9 أيام، مدعوماً بارتفاع الطلب على مشتقات البترول في كل من أوروبا، وأجزاء من الولايات المتحدة، والشرق الأوسط، تزامناً مع انخفاض درجات الحرارة.

وبحلول الساعة (14:08 بتوقيت غرينتش)، ارتفعت أسعار النفط الخام، إلى 31.25 دولاراً أمريكياً للبرميل، مقارنة مع أسعار آخر إغلاق أمس الخميس، البالغ 29.53 دولاراً أمريكياً.

وارتفعت أسعار خام المزيج القياسي برنت، 1.9 دولار لكل برميل، اليوم الجمعة، إلى 31.30 دولاراً للبرميل، وسط توقعات أن تحافظ الأسعار عند مستويات 31 دولاراً للبرميل حتى نهاية الشهر الجاري، انتظاراً لمستجدات الضخ الإضافية للنفط الإيراني إلى الأسواق بعد رفع العقوبات.

وبحسب أحدث تقرير صادر عن وكالة الطاقة الدولية، منتصف الأسبوع الجاري، فإن تخمة المعروض ستتواصل بنحو مليون برميل يومياً، فوق حاجة المستهلكين، حتى نهاية العام الجاري على الأقل.

وأدى تراجع معنويات اقتصادات البرازيل، والصين، وروسيا، إلى تراجع الطلب على النفط الخام، وارتفاع تخمة المعروض، فيما قلص صندوق النقد الدولي الأسبوع الجاري توقعاته لنمو اقتصادات العالم خلال 2016.

وترفض "أوبك"، خفض صادراتها من النفط الخام للأسواق العالمية، مرجحة أن تقوم الدول غير الأعضاء بخفض إنتاجها، "لسبب أنها غير قادرة على الصمود أكثر أمام الأسعار المنخفضة للنفط".

وتراجعت أسعار النفط الخام، بنسبة 75٪ منذ منتصف عام 2014، هبوطاً من 120 دولاراً للبرميل، إلى أقل من 32 دولاراً في الوقت الحالي، ما دفع العديد من الدول المنتجة إلى تنفيذ رفع في أسعار الوقود والطاقة، وتنفيذ إجراءات تصحيحية في اقتصادها، أهمها ترشيد النفقات، تزامناً مع تراجع الإيادات.