كشف البنك المركزي التركي، عن توقعات جديدة لسعر صرف الليرة التركية أمام الدولار الأمريكي، ونسب التضخم، نهاية العام الجاري 2019.

ووفقا لما نشرته صحيفة "تقويم" التركية، نقلا عن البنك المركزي، فإن سعر صرف الدولار الأمريكي الواحد، سيصل إلى 6.43 ليرة تركية نهاية العام الجاري.

 

ووفقا لتوقعات المركزي التركي، فإن نسبة التضخم في تركيا، سيتراجع إلى حدود 16.68 بالمئة.

 

وكان البنك المركزي، قد توقع في نيسان/ أبريل الماضي، أن يصل سعر صرف الدولار الأمريكي 6.20 ليرة تركية نهاية العام الجاري، فيما توقع أن تتراجع نسبة التضخم في تركيا إلى حدود 16.23 بالمئة.

 

 تركيا تعيد فرض ضريبة على تعاملات العملات الأجنبية
 

يشار إلى أن الليرة التركية تراجعت الشهر الجاري، متجاوزة مستوى 6.24 مقابل الدولار الخميس الماضي، لتسجل أضعف سعر لها في ثمانية أشهر.

 

وكانت وكالة "بلومبيرغ" الأمريكية، قالت إن تركيا ستعيد فرض ضريبة 0.1% على تعاملات العملات الأجنبية، كمحاولة لمنع المضاربة في العملات الأجنبية ودعم إيرادات الضرائب.

وأوضحت الوكالة الأمريكية، أنه على الرغم من أن إعادة تركيا فرض ضريبة على تعاملات العملات الأجنبية بعد نحو عشر سنوات سوف تزيد من إيراداتها، إلا أنها تخاطر بزيادة القلق من أن الحكومة تضطلع بدور كبير في إدارة سوق العملات.

وأوضحت "بلومبيرغ"، أن الضريبة، التي بقيت عند مستوى الصفر لأكثر من عقد، ستفرض على المتعاملين بالعملات الأجنبية، ولن تطال التعاملات بين البنوك أو المعاملات الائتمانية، وفقا لقرار رئاسي نشر الأربعاء في الجريدة الرسمية.