أعلن شريف سامى، رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية، أن أقساط إصدارات تأمينات الأشخاص (حياة) الجديدة والسارية هذا العام بلغت 10.6 مليار جنيه حتى نهاية شهر نوفمبر 2015، فى حين كانت 7.6 مليار جنيه للفترة المقارنة فى 2014 بزيادة قدرها 40%. بينما شهدت الإصدارات الجديدة والمجددة لتأمينات الممتلكات ارتفاعاً طفيفاً بنسبة 0.5% فى نفس الفترة، حيث حققت 5.5 مليار جنيه مقارنة بـ5.4 مليار جنيه عن الفترة المماثلة من عام 2014.

وأوضح سامى، فى بيان للهيئة، أن أقساط تأمينات السيارات تكميلى تصدرت من حيث الحصة السوقية أفرع تأمين الممتلكات خلال الفترة حتى نهاية نوفمبر 2015 بنسبة 28.4% تلتها تأمينات الحريق بنسبة 16% ثم التأمين الطبى بنسبة 15.9% فتأمين السيارات الإجبارى بـ11.4%.

وأشار شريف سامى إلى أن أكبر نسبة نمو فى أقساط تأمينات الممتلكات كان فى فرع البترول بـ67% وتلاه الطيران بنسبة 52%. وأكبر انخفاض كان من نصيب تأمين السيارات التكميلى بنسبة 18% والنقل البحرى بنسبة 14.8%، وذلك مقارنة بالمحقق فى الأحد عشر شهراً الأولى من عام 2014.

هذا وبلغت إجمالى التعويضات المسددة فى تأمينات الممتلكات نحو 3.8 مليار جنيه مقابل 3.3 مليار جنيه خلال الفترة حتى نهاية شهر نوفمبر من 2014. أما تعويضات تأمينات الأشخاص فبلغت 3.7 مليار جنيه فى الأحد عشر شهراً الأولى من 2015 مقارنة بـ3.2 مليار جنيه لنفس الفترة عن العام السابق.

وأضاف شريف سامى أن أكبر تعويضات فى تأمينات الممتلكات جاءت فى فرع تأمين السيارات التكميلى محققة مليار جنيه وتلاها فرع الطبى بـ798 مليون جنيه ثم فرع الحريق بـ644 مليون جنيه ثم وفى المركز الرابع تأمين البترول بقيمة 445 مليون جنيه.