دبي/محمد خبيصة/الأناضول

تراجعت أسعار النفط الخام، في بداية تعاملات الأسبوع، اليوم الإثنين، بفعل مخاوف من إمكانية الإبقاء على على حجم إنتاج الدول المصدرة للنفط، دون تغيير، ما يعني استمراراً لتخمة المعروض.

ونفى مصدر سعودي، لقناة "العربية"، الأحد، أن تكون بلاده صاحبة مقترح خفض بنسبة 5٪ في إنتاج النفط، خلال الفترة القريبة المقبلة، وهو المقترح الذي تدرسه روسيا في الوقت الحالي.

وبحلول الساعة (08:19 بتوقيت غرينتش)، تراجعت أسعار النفط الخام، تسليم 16 مارس/آذار، إلى 32.77 دولاراً للبرميل، مقارنة مع 33.84 دولاراً، وهو سعر افتتاح تعاملات اليوم الإثنين.

وتعاني أسواق النفط العالمية، من تخمة في المعروض بمعدل 1.5 مليون برميل يومياً، فوق حاجة المستهلكين، مقابل محدودية الطلب، بسبب إصرار الدول المنتجة الحفاظ على معدل إنتاجها، والتمسك بأسواقها.

وتراجعت أسعار خام القياس العالمي مزيج برنت، تسليم 16 مارس/آذار، بنسبة 2.4٪، إلى 35.16 دولاراً للبرميل، هبوطاً من أسعار افتتاح تعاملات اليوم البالغة 36.02 دولار أمريكي.

ولم تكن أسعار الخام الأمريكي نايمكس أفضل حالاً، ونزلت أسعاره، بنسبة 2.9٪ إلى 32.73 دولاراً للبرميل، هبوطاً من سعر افتتاح اليوم الإثنين، البالغ 33.68 دولاراً للبرميل.

وتراجعت أسعار النفط الخام، بنسبة 70٪ للبرميل، منذ منتصف 2014، هبوطاً من 120 دولاراً، إلى أقل من 34 دولاراً، بسبب تخمة المعروض ومحدودية الطلب، ما دفع العديد من الدول المنتجة لتنفيد سياسات تقشفية وإجراءات تصحيحية في اقتصاداتها.