اعتمد الرئيس عبد الفتاح السيسى الحساب الختامى لموازنة الهيئة القومية لاتحاد الإذاعة والتيلفزيون عن العام المالى السابق 2014/2015، بخسائر قدرها 4.5 مليار جنيه تقريبا.

وكشف الختامى الصادر بالقرار الجمهورى رقم 37 لسنة 2016 الصادر بتاريخ 27 يناير الجارى، والمنشور بالجريدة الرسمية مساء اليوم الأحد، تعديل اعتمادات موازنة الهيئة بمبلغ 724.8 مليون جنيه تقريبا، لمواجهة الزيادة فى مصروفات الأجور التى ارتفعت عن المستهدف بحوالى 42.9 مليون جنيه تقريبا، وباقى المصروفات بمبلغ 981.9 مليون جنيه تقريبا، مقابل زيادة اعتمادات خسائر العام بمبلغ 724.8 مليون جنيه تقريبا، وفقا لما أسفر عنه التنفيذ الفعلى للموازنة.

وتم اعتماد ربط جملة الحساب الختامى لموازنة الهيئة بمبلغ 11.260 مليار جنيه، وبلغت المصروفات 6.107 مليار جنيه، موزعة بواقع 2.1 مليار جنيه للأجور، وباقى التكاليف والمصروفات بواقع 4.04 مليار جنيه، وبلغت قيمة الإيرادات حسب القرار، 1.6 مليار جنيه تقريبا.

وكشف القرار عن اقتراض الهيئة مبلغ 325.6 مليون جنيه من بنك الاستثمار القومى.