أعلن شريف سامى، رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية، أن عدد الموافقات بشأن إصدارات أسهم تأسيس شركات جديدة وزيادة رؤوس أموال الشركات القائمة خلال سنة 2015 بلغت 4054 موافقة بقيمة مصدرة قدرها 79 مليار جنيه، مدفوع منها 46.2 مليار جنيه مقارنة بـ3541 موافقة خلال عام 2014 بقيمة مصـدرة قدرها 41 مليار جنيه، مدفوع منها 24.3 مليار جنيه. ومن ثم شهدت قيمة المدفوع فى التأسيس وزيادات رؤوس الأموال نموًّا بنسبة 90%.

وأضاف سامى، فى بيان للهيئة، أن رأس المال السوقى للأسهم بالبورصة بلغ نحو 430 مليار جنيه فى نهاية شهر ديسمبر 2015، وذلك بانخفاض عن نهاية عام 2014 بنسبة 14%. هذا وشهد مؤشر البورصة الرئيسى (EGX30) انخفاضاً بنسبة 21.5% عند مقارنة إغلاق نهاية 2015 بنفس التاريخ فى العام السابق عليه.

يذكر أن مؤشر مورجان ستانلى للأسواق الناشئة ( Morgan Stanley Emerging Markets Index ) يضم أسهما منتقاة من بورصات 23 دولة ناشئة من ضمنها مصر، انخفض خلال العام 2015 بنحو 15%.

ونوه شريف سامى عن أن إجمالى قيمة التداول على الأوراق المالية المقيدة وغير المقيدة خلال 2015 بلغت نحو 248 مليار جنيه، وذلك مقارنة بإجمالى قيمة تداول قدرها 291 مليار جنيه خلال عام 2014، بتراجع نسبته 15%.

وقد سجلت تعاملات العرب والأجانب صافى بيع قدره نحو 366 مليون جنيه خلال عام 2015، وذلك بعد استبعاد الصفقات. وبلغ إجمالى قيمة التداول على السندات بأنواعها (حكومية- شركات- إسكان) نحو 89 مليار خلال السنة.

وفيما يخص بورصة النيل للشركات الصغيرة والمتوسطة بلغ رأسمالها السوقى 1.03 مليار جنيه مقارنة بـ1.08 مليار جنيه بنهاية ديسمبر 2014 بانخفاض نسبته 4.6%.