واصلت مؤشرات البورصة نشاطها خلال تعاملات اليوم الأحد، وسط توقعات باستمرار الأداء الإيجابى خلال الفترة المقبلة.

ومن أخبار البورصة المصرية.. ربح رأس المال السوقى للأسهم المقيدة بالبورصة نحو 5.79 مليار جنيه، فى نهاية تعاملات اليوم الأحد، حيث ارتفع رأس المال من مستوى 380.53 مليار جنيه فى بداية تعاملات الجلسة، إلى مستوى 386.32 مليار جنيه فى نهاية تعاملات اليوم.

ومالت تعاملات المستثمرين المصريين والأجانب نحو البيع، فى حين مالت تعاملات العرب نحو الشراء.
وارتفع مؤشر البورصة الرئيسى "إيجى إكس 30" بنسبة 3.1%، وارتفع مؤشر "إيجى إكس 50" بنسبة 2.6%، وارتفع مؤشر "إيجى إكس 20" بنسبة 3.6%، كما ارتفع مؤشر الشركات المتوسطة والصغيرة "إيجى إكس 70" بنسبة 2.2%، وارتفع مؤشر "إيجى إكس 100" الأوسع نطاقا بنسبة 1.8%.

ومن أخبار البورصة المصرية.. قال محمد دشناوى المحلل الفنى أن يوم الجمعة الماضية ارتدت الأسواق العالمية بشكل كبير إلى الارتفاع، وما جعلها تغير اتجاه من هبوطي إلي صعودي، ذلك يعود لعوامل كثيرة يجب أن نتابعها لأنها تؤثر علي اقتصادنا وأسواقنا.

أول هذه الأسباب، هو أن الأسواق العالمية تتعافى وكذلك البترول الذى يعود من مستوي 27 دولار إلى مستوي 32 دولار بفضل تحركات البنوك المركزية، حيث أعلن ماريو دراجي رئيس البنك المركزى الأوروبى أن السياسة النقدية قد تتغير فى مارس بمنطقة اليورو وإننا سوف نزيد من التيسير الكمي وكذلك ربما نخفض الفائدة وأن هدفه خلال المرحلة المقبلة زيادة التضخم.

بالإضافة إلى أن الفيدرالي الأمريكي أعلن أنه سيتوقف عن رفع الفائدة 2016 وكذلك بنك الشعب الصيني الذى أكد أنه سيحافظ على سعر اليوان أمام الدولار بالإضافة إلي أن هنا تحسنا كبيرا فى مؤشر مبيعات المنازل فى امريكا الي 5.46 من 4.76 الشهر السابق وهو أحد أهم مؤشرات الرواج الاقتصادي بأمريكا، بالإضافة إلى دعوة فنزويلا إلى اجتماع طارئ لاوبك لبحث تدهور أسعار البترول وإن كان يوجد معارضة لفنزويلا من دول الخليج وإيران على هذا الاجتماع لكن نبرة التصعيد بين السعودية وإيران خففت لهجها بخصوص سوق النقط وهذا جيد.

كل ما سبق هو ما دعم الأسواق إلى التعافى والارتداد لذا نتوقع ارتداد السوق المصرى اليوم الأحد لمستوي 5850 نقطة ثم 6150 نقطة وسوف يظهر تحسنا كبيرا فى أغلب المؤشرات نظرا لأننا كنا تحت تأثير توترات الاقتصاد العالمي وانسحاب السيولة من الأسواق الناشئة.

لكن هذا تحسن مؤقت يأخذ بعض الوقت وهذه الحلول هى اتجاهات مستقبلية يتبقى ليحدث تحسن متوسط أن يتحول هذا الكلام إلى أفعال وإن لم يتحقق ذلك سنعاود الهبوط.

ومن أخبار البورصة المصرية .. توقعت شركة ماسترز لتداول الأوراق المالية استمرار مؤشرات البورصة المصرية فى اتجاهها الصعودي اليوم الأحد أول أيام الأسبوع.

وذكرت إدارة الأبحاث والدراسات بشركة ماسترز في تقرير لها اليوم أن مؤشر السوق الرئيسي "إيجي اكس 30" حاول خلال جلسة الخميس الماضي تكوين قاع أعلى من قاعه السابق عند مستوى 5523 نقطة متوقعة تأكيد هذا الاتجاه الصعودي على المدى القصير باختراق مستوى 6132 نقطة.

وأكدت ماسترز أن الاتجاه العام لمؤشر السوق على المدى القصير لا يزال الصعود نحو مستهدفه عند 6350 نقطة ثم 6550 نقطة.

وأشارت إلى أنه على الرغم من أن الاتجاه على المدى المتوسط لا يزال هابطا، إلا أن هناك دلالات على إمكانية تحول الاتجاه الهابط إلى حركة عرضية حدها الأعلى بين مستويي 7100 و 7700 نقطة.

ورأت شركة ماسترز لتداول الأوراق المالية أن مستوى 5550 -5500 نقطة دعم قوية لمؤشر البورصة الرئيسي إيجي اكس 30 .