فارس كرم / الأناضول

قال وزير الطاقة السعودي خالد الفالح، الخميس، إن زيادة إنتاج النفط الخام في السوق العالمية أصبح أمرا حتميا.

وتوقع الفالح في تصريحات للصحفيين من موسكو، وأوردتها وكالة بلومبيرغ الأمريكية، أن يتوصل أعضاء منظمة البلدان المصدرة للبترول "أوبك" والدول من خارجها، الأسبوع القادم، إلى اتفاق معقول ومرض للسوق.

وبدأ الأعضاء في "أوبك" ومنتجون مستقلون بقيادة روسيا مطلع 2017، خفض الإنتاج بنحو 1.8 مليون برميل يوميا، على أن ينتهي الاتفاق في ديسمبر / كانون الأول 2018.

ويجتمع الأعضاء في "أوبك" ومنتجون مستقلون بقيادة روسيا في العاصمة النمساوية فيينا بتاريخ 22 و23 من الشهر الجاري، وسط توقعات بقرار زيادة إنتاج النفط.

واستبعد الفالح حدوث خلافات مع إيران وفنزويلا، في وقت حذر فيه وزير النفط العراقي جبار اللعيبي، في بيان خلال وقت سابق من الأسبوع الجاري، من إحداث زيادة في الإنتاج لئلا تؤثر على الأسعار.

ومن المتوقع أن تتأثر إمدادات النفط في الفترة المقبلة أيضا، مع استمرار التوترات السياسية والعقوبات على فنزويلا وإيران، ما يستدعي تدخل الدول الكبرى لتعويض تلك الإمدادات.