أحمد سليمان / الأناضول

قال مصرف الإمارات المركزي (البنك المركزي)، الخميس، إنه قرر رفع سعر الفائدة على شهادات الإيداع التي يصدرها، تماشيا مع ارتفاع أسعار الفائدة على الدولار الأمريكي إثر قرار الفيدرالي الأمريكي.

وفي خطوة مماثلة أقر البنكان المركزيان السعودي والبحريني، مساء أمس، رفعا فوريا على أسعار الفائدة، بواقع ربع نقطة مئوية، فيما أبقتها الكويت من دون تغيير.

كان مجلس الاحتياطي الاتحادي الأمريكي، رفع، الأربعاء، أسعار الفائدة على الأموال الاتحادية بنسبة 0.25 بالمائة (25 نقطة أساس)، إلى 2 بالمائة للمرة الثانية خلال 2018.

وأضاف المركزي الإماراتي، في بيان اطلعت "الأناضول" عليه، أنه رفع سعر إعادة الشراء (الريبو) الذي ينطبق على اقتراض سيولة قصيرة الأجل من المصرف المركزي بضمان شهادات الإيداع بـ 25 نقطة أساس، إلى 2.25 بالمائة.

وشهادات الإيداع التي يصدرها المصرف المركزي الإماراتي للبنوك العاملة في الدولة، تمثل أداة السياسة النقدية التي يتم من خلالها نقل آثار تغيير أسعار الفائدة إلى النظام المصرفي الإماراتي.

وتثبت الإمارات سعر عملتها (الدرهم) عند 3.6725 للدولار منذ عام 1997.

ووفق مسح "الأناضول"، يعد الرفع الذي نفذه الفيدرالي الأمريكي لأسعار الفائدة أمس، الثاني خلال 2018، بعد زيادتها في مارس/ آذار الماضي بنفس النسبة.