قال أحد الصيادين بمدينة المطرية، إنه شاهد مركب "زينة البحرين" الغارق، اليوم، السبت، قبالة السواحل السودانية، قبل غرقه بساعات، أثناء عودته من رحلة صيد بالبحر الأحمر.

وأكد طارق السويركى، صياد من مدينة المطرية، لـ"اليوم السابع" إنه شاهد مركب "زينة البحرين" متعطلة أثناء عودته من رحلة صيد، إلى مدينة المطرية عند منطقة "برانيط" وهى آخر الحدود المصرية، ويتم خلالها أخذ تأشيرة عدد الأيام للعمل بالبحر.

وأضاف السويركى، إنه عرض المساعدة على طاقم المركب، ولكنهم شكروه على ذلك، وأكدوا أنهم قاموا بالرسى فى هذا المكان، وأنهم سيتمكنوا من إصلاح العطل المفاجئ فى الموتور، وأن المركب كان متوقفا بربط أحد الأحبال بالبحر، "الشيمة".

ورجح "السويركى" أنه تم انقطاع الشيمة فجأة مع سرعة الرياح، مما أدى إلى انقلاب المركب بجميع الصيادين عليها، خاصة أن نوة قد ضربت البحر الأحمر أثناء عودته من رحلة الصيد، قائلا إنه كان قلقا جدا عليهم وتوقع حدوث مكروه لهم بسبب شدة الرياح التى هبت فجأة".