كتب محمد السيد

أكد الكاتب الصحفى كرم جبر رئيس الهيئة الوطنية للصحافة، إن هناك اتفاقا بين الهيئة و الحكومة على أن تستغرق خطة إصلاح المؤسسات الصحفية القومية 3 سنوات.

وأضاف كرم جبر فى تصريح لـ"اليوم السابع"، أنه بعد الثلاث سنوات سيكون هناك توازن بين الإيرادات و النفقات، متابعا:"خطة الإصلاح المتفق عليها مع الحكومة تستغرق 3 سنوات ،وهناك الآن زيادة فى إيرادات المؤسسات القومية و تخفيض فى نفاقتها رغم أسعار الصرف التى انعسكت على المواد الخام".

وتابع كرم جبر : "ما تعهدنا به التزمنا بتنفيذه فى السنة الأولى من الخطة وتم زيادة إيرادات المؤسسات وتخفيض النفقات حيث تم زيادة إيرادات الإعلانات و المطابع، والخطة الثانية ستبدأ باستثمارات جديدة عن طريق إعادة استغلال الأصول غير المستغلة، كل المؤسسات بدأت فى ذلك مثل تأجير بعض المبانى غير المستغلة وافتتاح 3 كليات تكنولوجية  ابتداءً من العام المالى الجديد ".

ولفت كرم جبر الى أن الهيئة الوطنية للصحافة لديها حصر بكل الأصول الخاصة بالمؤسسات الصحفية، وأن كل مؤسسة وضعت خطة لإستغلال أصولها، متابعا:"كل المؤسسات لديها أصول يمكن استغلالها، المؤسسات القومية أكثر استقرارا وأكثر حفاظا على أمور العاملين ولا صحة لبيع أصول بعض المؤسسات، و لكن نسعى لإعادة استغلال الأصول غير المستغلة ".

وإختتم كرم جبر رئيس الهيئة الوطنية للصحافة قائلا:"كثير من المؤسسات أعادت جدولة ديونها مع البنوك التجارية، فبالتالى العجز قل وخلال 3 سنوات من المتوقع أن تتوازن الايرادات مع النفاقات و لا بديل عن ذلك ".