كتب محمود عبد الراضى

أكدت مصادر أمنية، عدم صحة ادعاءات عائلة الإخوانى عبد المنعم أبو الفتوح، بشأن إصابته بذبحة صدرية داخل محبسه، وأضاف المصدر أن الجماعة الإرهابية تصدر تكليفاتها لأبناء أبو الفتوح للترويج إعلاميا ،بإصابته بمحبسه.

وأردف المصدر قائلا:  أبو الفتوح يتمتع بصحة جيدة، وأسرته تزوره بصورة عادية ، وفقا للقواعد الأمنية واللوائح الخاصة بالزيارات، مشيرا إلى أن الترويج لإدعاءات إصابة أبو الفتوح يأتى فى إطار أكاذيب الجماعة الإرهابية، ورغبتها فى نقل صورة غير حقيقة عن حالته الصحية بوسائل الإعلام.

واختتم المصدر حديثه قائلا: إنه ليس بجديد على الجماعة الإرهابية مزاعمها الكاذبة، وتستغل ذراعها المسمى بحزب مصر القوية للترويج لتلك المزاعم والاكاذيب.