كتب هند مختار وصبرى غانم

تجول المهندس شريف إسماعيل رئيس الوزراء، يرافقه الدكتور أحمد عماد وزير الصحة، واللواء أبو بكر الجندى وزير التنمية المحلية داخل أروقة مستشفى الإسماعلية العام واستمع لشرح تفصيلى حول أعمال التطوير.

 

وتابع رئيس الوزراء الأعمال بالمستشفى نظرا لكونها ضمن المستشفيات التى سيطبق بها مشروع التأمين الصحى الشامل.

 

ويتفقد رئيس الوزراء خلال زيارته  للإسماعيلية أعمال تطوير ورفع كفاءة مستشفى أبوخليفة التى تقع على الطريق السريع الإسماعيلية – بورسعيد، وإعادة تأهيلها وتخصيصها لتكون أول مستشفى للطوارئ واستقبال الحوادث بمحافظات إقليم القناة وسيناء بطاقة إجمالية قدرها 130 سريرا، منها 16 سرير عناية مركزة مجهزة بأحدث وسائل التكنولوجيا الطبية الحديثة، إضافة إلى 3 غرف عمليات كبرى وغرفة عمليات طوارئ و8 غرف إنعاش قلب وعيادات خاصة لجراحات اليوم الواحد.